سحل وسرقة مُعلمة بالشرقية و 10 سنوات سجن للمتهمين

سحل وسرقة مُعلمة بالشرقية و 10 سنوات سجن للمتهمين
محكمة جنايات الزقازيق


عاقبت محكمة جنايات الزقازيق بمحافظة الشرقية، متهمين اثنين بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات؛ لاتهامهما بسحل معلمة وسرقة حقيبة يدها بدائرة قسم شرطة فاقوس.

صدر الحكم برئاسة المستشار أحمد محمد الشهاوي، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين وائل عمر الشحات ومحمد عبد العظيم السيد ومحمد مصطفى السيد، وسكرتارية نبيل شكري ومحمد إبراهيم.

تعود أحداث القضية رقـم 11952 لسنة 2021 جنايات قسم فاقوس، والمقيدة برقم 1592 لسنة 2021 کلي شمال الزقازيق، ليوم 2 ديسمبر من العام الماضي، عندما تلقى مدير أمن الشرقية، إخطارًا من مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من المجني عليها أسماء م أ أ، 34 عامًا، مدرسة، مقيمة بدائرة مركز شرطة أبو كبير، تتهم فيه شخصين اثنين (مجهولي الهوية) بالاعتداء عليها وسرقة حقيبة يدها وسحلها، وذلك حال سيرها في الطريق العام بدائرة قسم شرطة فاقوس، فيما كان المتهمين يستقلان دراجة نارية.

وتوصلت التحريات إلى صحة الواقعة على النحو المبين في بلاغ المجني عليها، فيما تبين أن وراء ارتكاب الواقعة كلًا من: أحمد إ م ع س، 21 عامًا، نجار، مقيم بدائرة مركز شرطة أبو كبير، ومحمد ع م ال، اللذان تبين أنهما غافلا المجني عليهـا أثنـاء قـيـادتهم الدراجة النارية خاصتهم، وذلك حال سيرها في الطريق العام، إذ جذبوا حقيبة يدها وحال مقاومة المجني عليها لذلك التعدي تعرضت للسحل وسقطت أرضًا مغشيًا عليها، فيما تمكن الجناة من سرقة حقيبة يدها بالإكراه.

جرى ضبط المتهم الأول، وبالعرض على جهات التحقيق في قسم شرطة فاقوس قررت إحالة القضية إلى محكمة جنايات الزقازيق، التي أصدرت حكمها المتقدم.

إرسال تعليق

0 تعليقات

Close Menu