احصائيات : ios 15 وصل الى 20% من جميع هواتف آيفون المدعومة في هذه الفترة القصيرة.

لم يمر على إطلاق هواتف آيفون 14 وiOS 15 سوى أسبوعين أو ثلاث. إلا أن النظام قد نجح في الوصول لقرابة 20% من جميع هواتف آيفون المدعومة في هذه الفترة القصيرة.



وذلك طبقًا لبيانات تم توفيرها من خلال Mixpanel والتي تعمل على متابعة البحوث السوقية ومستجدات المنتجات التقنية. وما يثير الاهتمام هو أن النظام الجديد قد وصل لهواتف قديمة جدًا مثل آيفون 6s وآيفون 7 وغيرهم.

وتتفوق آبل بشكل واضح فيما يتعلق بتحديثات البرمجيات عمومًا وتحديثات نظام iOS خصوصًا. ويظهر ذلك في أمثل مثل آيفون 6s وآيفون 7، حيث إن هذه الهواتف قد تم إطلاقها في 2015 و 2016 على الترتيب وبالرغم من ذلك وبعد مرور كل تلك السنوات لازالت تدعم أحدث إصدارات iOS.



ولا يخفى على أحد أن نفس الوضع لا يتكرر في هواتف أندرويد. حيث إن هواتف جوجل بيكسل وحدها هي التي قد تتلقى تحديثات رئيسية لأكثر من ثلاث سنوات، وحتى هذا لم يعد يتكرر كثيرًا. في ظل أن معظم – إن لم يكن كل – هواتف أندرويد تحصل على ثلاث تحديثات رئيسية فقط.

ومن ناحية أخرى فإن تحديث iOS 15 قد أتى محملًا بعدد كبير من الميزات والخصائص الجديدة كعادة آبل. وقد ظهرت فيه مجموعة من المشاكل البرمجية والأخطاء التي تكررت عند عدد كبير من المستخدمين، إلا أن آبل قد بدأت في حلها.



حصل النظام الجديد على تحسينات كبيرة متعلقة بمنطقة الإشعارات خصوصًا ونظام الإشعارات في الهاتف عمومًا. حيث أصبح بإمكان المستخدم أن يحجب إشعارات مجموعة معينة من التطبيقات في أوقات معينة.

وتعتبر هذه الميزة مفيدة إلى حد كبير. وذلك لأنه أصبح بإمكان أي شخص ضبط وضع مخصص للعمل وبمجرد تفعيله يتم حجب إشعارات تطبيقات الترفيه. كما حسن النظام من حجم أيقونات التطبيقات لتسهيل الوصول إليها، إلى جانب خاصية ملخص الإشعارات والتي تسمح للمستخدم باستلام ملخص بالإشعارات التي فاتته عندما فعل خاصية حجب الإشعارات السابق ذكرها.


كما أوضحت آبل أن هواتف آيفون تعتمد على الذكاء الاصطناعي المدمج في نظام التشغيل لترتيب الإشعارات حسب الأهمية إلى جانب وصول المكالمات والرسائل النصية الطارئة للمستخدم بشكل دائم.


وقد حسّن الإصدار الجديد من خرائط آبل خصوصًا من ناحية الملاحة ثلاثية الأبعاد. وإلى جانب كل ذلك فإن الخاصية الأهم والتي تتلقى الاهتمام هي خاصية منع التطبيقات من تتبعك، والتي أشعلت الحرب بين آبل وفيسبوك.

إرسال تعليق

0 تعليقات

Close Menu