ايناكتس: التعليم المصري تفوق على التعليم الأمريكي

أكد أعضاء فريق ايناكتس مصر المشكل من عدد من الكليات بجامعة القاهرة، شعروهم بالفخر بعد تتويجهم بلقب كأس العالم في مسابقة ايناكتس العالمية لدعم ريادة الأعمال، من أمام مختلف الممثلين عن جامعات من نحو 37 دولة حول العالم.


وحاز فوز عدد من الشباب  من جامعة القاهرة من خلال مشروعهم "روزي"، بمسابقة "ايناكتس"الدولية لدعم المشروعات الشبابية وريادة الأعمال، بإعجاب وتقدير الموطنين على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ شعروا بالفخر والاعتزاز بفوز شباب مصر في مقتبل العمر بمثل تلك المسابقة العالمية من خلال مشروعهم روزي لإنتاج الفوط الصحية.



ولكن لا يعلم عدد كبير من الموطنين الذين تداولوا فيدوهات لهؤلاء الشباب وهم يتوجون بالمسابقة لماذا فازو بها، وما هو طبيعة مشروعهم الذي جعلهم  يتأهلون للمشاركة بها، وما أهمية التتوييج بلقب هذة المسابقة، لذلك رأت بوابة" الفجر" ضرورة مقابلتهم وتسليط الضواء على الإنجاز الذي حققوه.



وإلى نص الحوار.... مع أعضاء الفريق في حضور الدكتورة سيسيل حنا أستاذ الإحصاء بجامعه القاهره، والدكتورة فاطمة سري مؤسس والرئيس التنفيذي لايناكتس مصر.


"روزي" مشروع يستهد إنتاج الفوط الصحية من قشر الموز بتكلفة ارخص عن المنتاجات الأخرى


توجنا بالقب بعد منافسة قوية أمام دولتى المغرب وجنوب افرقيا.


نتمني أن يرعي الرئيس عبد الفتاح السيسي مسابقة ايناكتس ضمن برنامج الرئاسي للشباب.


المسابقة اثبتت تفوق التعليم الحكومي المصري حتي على تعليم الجامعة الأمريكية.


ما هي ايناكتس مصر؟

ايناكتس مصر هي فرع لمؤسسة ايناكتس العالمية والتى لا تهدف الي الربح،  وتتواجد في ٣٧ دوله من ضمنهم مصر وتضم ١٧٣٠ جامعه حول العالم، وهي تمثل شراكه بين طلبه الجامعه وقاده الجامعه ورجال الاعمال.

وتهدف مؤسسة " ايناكتس" العالمية لتنظيم  مسابقات في ريادة الأعمال  بين شباب الجامعات في  كافة فروع ايناكتس المتواجدة في 37 دولة على أن يتم  تجميع الفائزين بالمركز الأول في تلك المسابقات واجراء مسابقة عالمية بينهم، لأختيار الفائز بكأس العالم في مسابقة ايناكتس.


ما هو المشروع  المصري الذي توج بمسابقة ايناكتس العالمية؟

كان من المفترض أن ننافس بمشروعين هو مشروع "روزي" لانتاج الفوط الصحية من قشر الموز، ومشروع E-collect   لأعادة تدوير المخلفات الألكترونية الفائزين بالمركز الأول والثاني في مسابقة ايناكتس مصر، ولكن قررنا في نهاية الأمر أن يكون مشروع "روزي" هو المشروع الذي  يمثلنا مسابقة ايناكتس العالمية لهذا العام بعد خفض المدة الزمنية لعرض المشروعات أمام لجنة التحكيم.


كيف بدأ العمل في مشروع "روزي"؟

نحن قمنا بأجراء زياردة العديد من المحافظات على مستوي الجمهورية وأخترانا 9 محافظات في بداية المشروع هم المحافظات الأقل في استخدام الفوط الصحية، واتفقنا مع  الجمعيات الخيرية العاملة  في تلك المحافظات على أختيار عدد من السيدات للعمل معنا بشرط أن يكون مستوهم المعيشي ضعيف ولديهم الرغبة في المشاركة بهذا العمل، وقسمناهم  بعد ذلك إلى مجموعا يتراوح عدد العاملين في كل مجموعة من 5إلى 10 سيدات .



وبدأنا في إعطاء كل مجموعة تدريبات خاصة بطرق إنتاج الفوط الصحية من  قشر الموز، وأسس تعقيم تلك الفوط، وكيف يتم تسويقها وبيعها للسيدات الآخرين داخل المحافظة التى تعمل بها كل مجموعة.



ماهي خطوات إنتاج الفوطة الصحية من الموز؟

هي خطوات بسيطة جدًا ولا تحتاج لا أي مجهود وتستغرق دقائق بسيطة لتصنيعها وتتم بشكل يدوي دون الحاجة إلى معدات أو الالات، فتبدأ بأحضار فريق ايناكتس لقشر الموز من الشجر وتعقيمة، بعد ذلك يتم إرسال قشر الموز المعقم للسيدات الذين يقمون بوضع القطن عليه بشكل يدوي ليصبح فوطة صحية.



 لماذا لم تتعاونو مع كبري الشركات العاملة في إنتاج الفوط الصحية لمساعدتهم من خلال مشروعكم في تقليل تكاليف إنتاجهم من تلك الفوط؟



نحن لا نستهدف أي شكل تجاري من هذا المشروع، غرضنا هو توفير فرص عمل للسيدات، وتحقيق تمكين لهم وخلق منفعه متبادلة في المجتمع، من خلال أن تقوم سيدة بأنتاج فوطة صحية،  وبيعها للسيدات التى تحتاج تلك الفوط، فتحصل هي على العائد المدي وتستخدم الأخرى الفوطة الصحية.



هل اقتصر دور مشروع روزي علي التوعية بضرورة استخدام الفوط الصحية؟

لا لم يقتصر دور المشروع على توعية السيدات بأهمية استخدام الفوط الصحية، بل قمنا بالترويج للعديد من الحملات المجتمعية من خلاله من ضمنها حملة" 2 كفايا" التى تستهدف الحد من الأنجاب.



هل مشروع منتاجات الفوط الصحية من مشروع "روزي" تلتزم بالمعايير البيئية والصحية لأنتاج الفوط الصحية؟



جميع الفوط الصحية التى تم انتاجها من مشروع "روزي" خضعت للقواعد الطبية والبيئية الزمة لأنتاج الفوط الصحية، كما حصلنا على كافة التصريحات والموافقات من الجهات المعنية لبدأ انتاج المشروع.


ما هي أفكاركم المستقبلية لتطوير مشروع "روزي" ؟

في المرحلة المقبلة من المشروع نخطط لتحسين جودة منتج" روزي"، وهذا يحتاج إلى تطوير مهارتنا في إنتاج الفوط الصحية، والأستعانة بأحدث الالات المتخصصة في إنتاج تلك الفوط، كما نخطط لتوسع في انتشار المشروع بجميع محافظات الجمهورية بعدما بدأنا بالمحافظات الأكثر احتياجًا لتلك الفوط، ونتفاوض الآن  مع أحد شركات النقل والتوزيع لنشر منتاجتنا في العديد من المحافظات.


هل من الممكن أن تستضيف مصر كأس"أناكتس" للمبادرات الشبابية؟

نستطيع بالفعل استضافة كأس العالم" أناكتس"، لدينا العديد من المناطق والمحافظات التى نستطيع تنظيم مثل هذا الحدث فيها مثل مدينة شرم الشيخ، نحتاج فقط توفير مبلغ نحو 1.5 مليون جنيه لبدأ في تنظيمة نظير ثمن تكاليف أقامة اعضاء تحكيم لجنة اناكتس والبالغ عددهم أكثر من 120 رجل أعمال، وأعضاء البعثات المشتركة في المسابقة والذي يقدر عددهم بأكثر من 2 الف شاب.

وستستفيد مصر من خلال تنظيم هذا الحدث والذي نناشد رئيس  الجمهورية السيد عبد الفتاح السيسي برعاية ضمن برنامج الرئسي للشباب، لتبادل الخبرات المشتركة بين الشباب المصري وشباب 37 دولة حول العالم الذين يشاركون في المسابقة، كما سيعود عتنظيمة على مصر بالعديد من المنافع الاقتصادية كالترويج أنها بلد الأمن والأمان لأنه يقوم بتغطية العديد من الوسائل الأعلام العالمية من ضمنها شبكة cnn ويتابعه أكثر من ألالاف المشاهدين حول العالم، وعرض  من خلاله الفرص الاستثمارية  المتاحة على الشركات المشاركة في تنظيم مثل هذا الحدث والتى تكون كبري الشركات العالمية.



كيف يطور مشروع "ايناكتس" مهارات الطلاب؟

مشروع "اناكتس"، يكتسب الطلاب العديد من المهارات من ضمنها العمل في مجموعات، ويجعل لهم قدرة عالية على التفكير والنقاش واقناع الآخرين بوجهات النظر، كما يخلق لديهم القدرة على الابتكار والابداع، حتى أن جميع الطلاب الذي يتخرجون من مسابقة أناكتس حتى وأن لم يفزو يكون عليهم الطلب مرتفع لخطفهم في سوق العمل بعد المهارات المختلفة التى أكتسبوها من البرنامج، ويتيح لهم استكمال مشروعاتهم لتكون نوة لحياتهم بدلأ من انتظار وظائف والبحث عن العمل.



هل يوجد شركات سبقت وأن تبنت أحد مشروعات "ايناكتس"؟



يوجد العديد من البنوك منحت تمويلات لشباب مشروعات ايناكتس بعد الأنتهاء من المسابقة، كما أن هناك شركات متخصصة في ريادة الأعمال تتبني افكارهم لتطويرها وتقوم بعرضها على رجال الأعمال للمشاركة فيها وتنميتها.



ما هي استعداتكم  لبدأ مسابقة ايناكتس لعام 2020؟


بدأنا بالفعل في التجهيز لمسابقة انياكتس 2020، بالترويج لها في الجماعات المشتركة بالمسابقة والتى انضم لها جامعة الأزهر فرع اسيوط.

وسيعمل المجلس التنفيذي للمسابقة، على انتقاء افضل المشروعات من ضمن المشروعات المتقدمة للمسابقة.



ما  دور المجلس التنفيذي لـ"ايناكتس"؟

يقوم المجلس التنفيذي الذي يضم في أعضائة العديد من رجال الأعمال ومديري البنوك و رؤساء الشركات، بمراجعة المشروعات المتقدمة للمسابقة من قبل  ومدي اتفاقها مع شروط المسابقه، وبعد ذلك اختيار الفريق الفائز على المستوي المحلى في مصر ليمثل البلد في مسابقة ايناكتس العالمية.

ويظهر الدور الأهم للمجلس التنفيذي لايناكتس، في ترتيب أوراق المشروعات التى تمثل مصر في مسابقة ايناكتس العالمية، من خلال توضيح لاعضاء المشروع كيفية اظهار مميزات مشروعهم والرد المناسب على اعتراضات لجنة التحكيم، وإدارة الوقت جيًد من خلال عرض مشروعهم في مدة زمانية لا تتجاوز 10 دقائق، حيث تضم هذة اللجنة في عضويتها، المهندس شهاب النواوي رئيس شركه جيزة للأنظمة ورئيس المجلس الاستشاري لايناكتس مصر، والدكتورة غاده مكادي  المدير الاقليمي للاتصالات والعلاقات الخارجية والاستدامة لشركه كوكاكولا، والمهندس ياسر شاكر الرئيس التنفيذي لشركه اورانج، والأستاذة لميس نجم مستشار محافظ البنك المركزي للمسئولية المجتمعية، والأستاذة هبه إسكندر  مدير التطوير والتنمية بشركه أوراسكوم للإنشاءات، والأستاذة نيهاد شلبايه مديره العلاقات الخارجية والحكومية بشركه اكسون موبيل، والأستاذة هبه صفوان ثابت  عضو مجلس اداره شركه جهينة للصناعات الغذائية،  والسفيرة مشيره خطاب الوزيرة السابقة للمرأة والسكان ،والمهندس خالد حجازي الرئيس التنفيذي للقطاع المؤسسي لاتصالات مصر، والسيد احمد الدالي رئيس شركه ديل كارنيجيه للتدريب، والسيد هاني المسيري رئيس كرافت هاينز ومحافظ الإسكندرية السابق.

هل  فوزنا بالمسابقة أثبت تفوق التعليم المصري رغم التقرير الدولية التى تشير إلى ضعف مستواة؟

بالفعل فوزونا بالمسابقة يدل على تفوق التعليم المصري خاصة في الجامعات الحكومية على حساب الجامعات الخاصة والدولية، فهناك مشاريع تقدمت من الجامعة الأمريكية بالقاهرة  لم تكن افضل من مشروع "روزي"  الذي تم تقديمة من قبل طلاب جامعة  القاهرة، كما أن دائما المشروعات المقدمة من طلاب الجامعات الحكومية تحصد مراكز متقدمة عن المشروعات المقدمة من جامعات آخري.
شكرا لك ولمرورك