حريق في مدرسة بقنا.. والتعليم تخلي المدرسة وتوقف الدراسة بها


أخلت إدارة مدرسة داود تكلا بقرية بهجورة التابعة لمركز نجع حمادي، بمحافظة قنا، المدرسة من الطلاب والطالبات، صباح اليوم الاثنين، بعد حريق نشب نتيجة ماس كهربائي في المدرسة.

وتمكنت قوات الحماية المدنية من السيطرة على حريق، بعد أن دفعت بسيارة إطفاء، وتم تحرير محضر بالواقعة لإخطار النيابة العامة لتولى التحقيقات.

وتلقى اللواء مجدى القاضى، مساعد وزير الداخلية لأمن قنا، إخطاراً من اللواء محمد ضبش، مدير إدارة المباحث الجنائية بمديرية الأمن، يفيد نشوب نيران حريق داخل مدرسة داود تكلا بقرية بهجورة بنجع حمادى، بسبب ماس كهربائى داخل المدرسة.


زار محمد عبدالله وكيل تعليم الفيوم، اليوم، الطالب عبدالرحمن جمال عبدالرازق طالب بالصف الثاني الثانوي الفني، مدرسة الفيوم الزخرفية بغرب الفيوم، وذلك بمستشفى الفيوم العام لمتابعة حالته الصحية، حيث سقط الطالب من الدور الأول علوى بالمدرسة، وبعد إجراء الفحص الطبي بالمستشفي تبين إصابته بكسر أعلى الفخذ الأيمن في مفصل الحوض.

وقام وكيل تعليم الفيوم بمتابعة الحالة الصحية للطالب، بحضور الدكتورة أمال هاشم وكيل وزارة الصحة بالفيوم، ومحمد أبو الحارث مدير عام إدارة غرب ومسئول أمن المديرية، وتم الإطمئنان على الحالة الصحية للطالب وإجراء كافة الإسعافات الأولية فورا للطالب بقسم الاستقبال والطوارئ بمستشفي الفيوم العام.

كما تواصل عبد الله مع الدكتور صلاح طلبة مدير مستشفي التأمين الصحي بالفيوم، وذلك لنقله الى التامين الصحي ومتابعة حالته الصحية.

10 أيام جزا ونقل لمُعلمة بالدقهلية منعت تلميذ من دخول الحمام:

قرر على عبد الرؤوف، وكيل وزارة التربية والتعليم بالدقهلية نقل معلمة من مدرستها بعد أن منعت طفل من دخول حمام المدرسة، مما أدى إلى تبرزه على نفسه.

تعود الواقعة إلى مُعلمة رسم في مدرسة فيشا بنا الابتدائية التابعة لإدارة أجا التعليمية، رفضت طلب طفل في الصف الثاني الابتدائي لدخول حمام المدرسة، فتبرز على نفسه في الحال.

وتولت الشئون القانونية في مديرية التربية والتعليم بالدقهلية، التحقيقات في الواقعة، واستمعت إلى أقوال الطلاب والمعلمة ومدير المدرسة، وقررت خصم 10 أيام على المعلمة ونقلها إلى مدرسة أخرى.

وباشرت الشئون القانونية التحقيقات فى الواقعة، واستمعت إلى أقوال الطلاب والمعلمة ومدير المدرسة، وقررت توقيع جزاء بالخصم عشرة أيام على المعلمة.
وكانت الدراسة قد انطلقت صباح أمس الأحد، فى جميع المحافظات، حيث استقبلت قرابة 55 ألف مدرسة ما يقرب من 23 مليون طالب وطالبة فى النظامين الجديد والقديم، فيما تتابع الوزارة وصول واستلام الكتب دون ربطها بالمصروفات الدراسية.

ووجهت الوزارة باتخاذ عدة إجراءات تختص بشئون المعلمين والطلاب، ودمج التكنولوجيا في العملية التعليمية، بالإضافة إلى إجراءات ضبط العملية التعليمية وسير الدراسة داخل المدارس، مع متابعة تنفيذها بكل دقة وحزم.

شكرا لك ولمرورك